الحجامة

تم استخدام الحجامة لعلاج مجموعة واسعة من الحالات، قد تكون فعالة بشكل خاص في تخفيف الظروف التي تخلق آلام العضلات وآلامها، ونظرًا لأنه يمكن أيضًا تطبيق الكؤوس على نقاط العلاج بالإبر الرئيسية، فمن المحتمل أن تكون فوائد الحجامة فعالة في علاج مشاكل الجهاز الهضمي، ومشاكل الجلد، وغيرها من الحالات التي يتم علاجها عادةً باستخدام العلاج بالإبر.

هي أحد أنواع الطب النبوي وتعتبر من أصناف الطب البديل حيث يتم فيها استخراج الدم اللذي به الأخلاط والشوائب من جسم الإنسان باستخدام الكؤوس، والتي أوصى بها الرسول -صلى الله عليه وسلم- في الكثير من الأحاديث النبوية الشريفة ومنها: ما رواه ابن ماجه عن أنس -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: ما مررت ليلة أسري بي بملأ إلا قالوا: يا محمد مُر أمتك بالحجامه

 

فوائد الحجامة الوقائية:

الحجامة من أهم الوسائل الوقائية القديمة والحديثة خصوصاً وأن الاتجاه الطبي العالمي السائد حديثاً يركز على الطب الوقائي كأحد فروع الطب الأساسية التي تهدف إلى توقع الأمراض ومنعها قبل حدوثها كما يهدف إلى رفع المستوى الصحي للجماعات قبل الأفراد، وإجراء الحجامة بشكل دوري يساعد كثيراً في الوقاية من أمراض العصر المنتشرة وعلى رأسها أمراض القلب وتصلب الشرايين والجلطات وارتفاع ضغط الدم وداء السكري، كما أن الحجامة الوقائية تعمل على رفع كفاءة جهاز المناعة مما يعطي الجسم قدرة أكبر على مكافحة أنواع مختلفة من العدوى البكتيرية والفيروسية.. للتعرُف على ماهية الحجامة الوقائية وشروطها ومواضعها والأيام المناسبة لإجراءها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Button
المساعدة الفورية
ارسل رساله عبر الواتس اب